تركيا إلى أين في الجولة الثانية للانتخابات

0 87

شمس عساف| DCRN

أعلنت الهيئة العليا للانتخابات في تركيا رسمياً إجراء الجولة الثانية من الانتخابات الرئاسية في 28مايو /لأيار الجاري لعدم حصول أي مرشح على أكثر من 50%من الأصوات.

هذا ما أفسح المجال لإنشاء تحالفات تحدث على الساحة السياسية بين الأحزاب الأربعة في تحالف الأمة المعارض على مقاعد البرلمان تحت مظلة الحزبين الأكبر حزب الشعب الجمهوري والحزب الجيد وجرت 5 تحالفات بعد جولة الانتخابات الأولى وهي التحالف الجمهوري الحاكم وتحالف الشعب المعارض وتحالف الأجداد وتحالف الجهد والحرية وتحالف اتحاد القوى الاشتراكية.

لم يكن التحالف وحده تعبيرا ًعن التوجه السياسي فقد استقال 12عضواً من مؤسسي حزب المستقبل الذي يترأسه “أحمد داود أوغلو” بينهم “بيرم زيلان” كبير المستشارين في الحزب احتجاجا على ما سمّوه بـ “العنصرية ضد اللاجئين”، كما أعلن علي رضا بابا أوغلان استقالته من حزب الديمقراطية والسلام ويعد الرجل الثاني بعد مؤسس الحزب بابا جان .
هذا وقد صرح أوغان المرشح الرئاسي لتحالف الأجداد خلال مؤتمر صحفي في أنقرة أنه سيدعم مرشح تحالف الشعب رجب طيب أردوغان في الجولة الثانية وأضاف أن المعارضة لم تقدم له أسباباً مقنعة لكي يدعم مرشحهم.

وعلق مرشح المعارضة التركية كمال كليجدار أوغلو على دعم سنان أوغان لأردوغان مغرداً على تويتر: “بات واضحاً من يقف بجانب هذا البلد الجميل، ومن يقف بجانب بيعه وأضاف نحن قادمون لإنقاذ هذا البلد من الإرهاب واللاجئين”.
هذه الجولة هي مصيرية للشعب التركي فكل من المرشحين يعرض رؤية مختلفة لمستقبل بلاده، حيث يشتد السباق لتظهر ملامح تركيا الجديدة.

يذكر أن تركيا أجرت انتخابات بتاريخ 14مايو/أيار الجاري وحصل أردوغان في الجولة الأولى على 49.51%من الأصوات، في حين حصل كليجدار أوغلو على 44.88%، أما أوغان فقد حصل على 5.17%،بحسب النتائج الرسمية للجولة الأولى.

قد يعجبك ايضا