حصري – فرع أمني في دمشق يحيل عناصر وضباط في قوات النظام للمحكمة العسكرية، لماذا؟

115

غفران عابدعلي ياسين | شبكة مراسلي ريف دمشق


علمت شبكة مراسلي ريف دمشق من مصدر خاص رفض الكشف عن اسمه إن الفرقة 11 في قوات النظام أحالت عدد من الضباط وصف الضباط إلى الفرع 248 في شعبة المخابرات ضمن العاصمة دمشق للتحقيق معهم بتهم فساد وتلقي للرشوى واستعمالهم اسم قائد الفرقة في تسهيل الرشوى والاحتيال المالي، كما كشف المصدر عن إحالة ضابط برتبة عقيد للتحقيق في الفرع 293 والمحاكمة العسكرية التي حكمت بتغريمه بمبلغ 180 مليون ل. س وطرده من الجيش وتسريحه من خدمته، وذلك بعد قيامه بتفييش عدد من العناصر عن الخدمة مقابل مبالغ مالية كبيرة.

ويشار إلى أن الرشاوى والفساد المالي والأخلاقي يعمان مؤسسات النظام بشكل عام والمؤسسة العسكرية بشكل خاص حيث يتم ابتزاز بعض الجنود بدفع مبالغ مالية لضباطهم ومرؤوسيهم مقابل الإجازات والخدمة في جبهات باردة في حين تتعامى المحكمة العسكرية عن التحقيق في بعض تلك القضايا نتيجة حصولها على نسبة من المال، حيث تبلغ القيمة الوسطية للرشوى نصف مليون ليرة سورية شهرياً، فضلاً عن استيلائهم على جميع المنح والعلاوات التي تصرف للجنود على فترات متباعدة.

قد يعجبك ايضا