الجيش الأوكراني يُسقط طائرتين حربيتين لروسيا ، والدفاعين الروسية والأوكرانية تكشفان حصيلة جديدة لخسائر الحرب

63

قيس الدمشقي |شبكة مراسلي ريف دمشق

تحدثت وكالة الأنباء الأوكرانية :أن 22 منطقة سكنية في دونيتسك تتعرض لقصف روسي وذكر عمدة ميكولايف بأنه وقع 9 قتلى في قصف على المدينة الواقعة جنوبي أوكرانيا ، وأكدت سلطات سومي:أن القوات الأوكرانية تخوض معارك شوارع مع الجنود الروس في المدينة

وفيما أفاد المدعي العام الأوكراني: بأن قصف روسيا منذ بدء الحرب أدى إلى تضرر 369 مؤسسة تعليمية منها 57 دمرت بالكامل، وأدت لمقتل 85 طفلاً وإصابة نحو 100 منذ بداية الغزو الروسي لأوكرانيا و أكدت الأركان الأوكرانية، اليوم الأحد، أنه تم تدمير 1226 مركبة قتالية و140 منظومة دفاعية و86 مروحية و60 خزان وقود و600 آلية عسكرية روسية.

كما قال الجيش الأوكراني:أن القوات الروسية ما زالت تحاول الاستيلاء على مدينة ماريوبول وحاولت جاهدة التقدم باتجاه مدينة كريفي ريه والاستيلاء على مدينة ميكولايف ، وتواصل عمليات النهب واحتجاز المدنيين كرهائن وقصف الأحياء المكتظة بالسكان،وأضافت أن القوات البحرية الروسية في حالة تأهب قتالي لضرب أراضي أوكرانيا من البحر الأسود

وتحدث رئيس الإدارة العسكرية في خاركيف: أنه جرى إسقاط طائرة حربية روسية في إيزيوم شمال شرقي أوكرانيا، فيما سقط 50 قذيفة أمس على مناطق سكنية بالمدينة وبلدات تشوغويف وإيزيوم وروغان ، وأوضح أن القوات الروسية تستهدف محطة معالجة الغاز في إيزيوم ومدرسة ببلدة أوسكول ، وقالت القيادة الشمالية في الجيش الأوكراني: أن قواتها أسقطت طائرة قتالية روسية في تشيرنيهيف

وفي سياق متصل تغنت الدفاع الروسية: بإعلانها تدمير 3687 منشأة عسكرية أوكرانية منذ انطلاق العملية العسكرية في أوكرانيا كما دمرت 99 طائرة و128 مسيرة و1194 دبابة ومدرعة و121 قاذفة صواريخ و443 قذيفة هاون حسب زعمها

وأضافت أن قوات دونيتسك تحاصر مدينة سيفيرودونيتسك شرقي أوكرانيا من الجانبين الشرقي والجنوبي، وتسيطر على بلاغوداتنوي وفلاديميروفكا وبافلوفكا ونيكولسكايا بضواحي ميكولايف ، وأن قوات لوغانسك تحاصر عددا من المناطق في ضواحي مدينة بوباسنيا الواقعة في دونباس

وبحسب ما سبق فإن الحرب الروسية الأوكرانية مستمرة وخسائر الطرفين بشرياً ولوجستياً تزيد بشكل يومي وكبير دون تراجع من الروس مع محاولات للتقدم نحو كييف العاصمة رغم كل العقوبات التي أعلنتها دول الغرب عليها و ما خسرته خلال الحرب من مقاتلين وعتاد وسط سعي بوتن للوصول لهدفه الذي بدأ من أجله دون أي توقف

قد يعجبك ايضا