الضربة الجوية الثالثة من الكيان الصهيوني خلال أيام على مواقع قوات نظام الأسد في محيط دمشق

149

سُمع دويّ انفجارات عنيفة جداً محيط العاصمة دمشق ليلة أمس ناتجة عن قصف جوي لطيران الكيان الصهيوني استهدف مواقع لقوات نظام الأسد و ميليشياته الإيرانية جنوب دمشق

وبحسب مراسلنا قيس الدمشقي فإن طيران الكيان الصهيوني استهدف برشقة صواريخ متتالية مواقع عسكرية لقوات نظام الأسد و ميليشيا إيران في محيط مطار دمشق الدولي تلاها تصاعد لأعمدة اللهب والدخان من الموقع المستهدف في المنطقة

وتابع مراسلنا مبيناً أن الدفاعات الجوية لقوات نظام الأسد حاولت التصدي لصواريخ الكيان الصهيوني، حيث فشلت في التصدي لأغلب الصواريخ واستطاعت اعتراض جزء بسيط منها، كما أوضح نقلاً عن شهود عيان أن محيط دمشق جنوباً شهد استنفاراً كبيراً لقوات نظام الأسد وانتشار لعناصره ، إضافة لسماع سيارات الاسعاف تهرع إلى مكان الغارات

في حين اعترفت قوات نظام الأسد بمقتل ثلاثة جنود ووقوع خسائر مادية إثر استهداف الكيان الصهيوني لمواقعها في محيط العاصمة دمشق

يذكر أن الكيان الصهيوني كثف غاراته الجوية خلال الشهر الجاري على مواقع قوات نظام الأسد وميليشيا ايران في دمشق ومحيطها لتصبح ثلاث ضربات جوية على محيط دمشق خلال أيام قليلة وأخرى على محيط القنيطرة دون أي رد من قوات نظام الأسد وحلفائها.

قد يعجبك ايضا