قتل طفلاً بـ14 رصاصة واعتقل رفاقه، جريمة وحشية في درعا

0 188

قال تجمع أحرار حوران إن أحد ضباط المخابرات الجوية التابع لقوات نظام الأسد أقدم على قتل الطفل “تامر محمد عربي السعيد” البالغ من العمر 15 عاماً خلال عمله مع عدد من الأطفال الآخرين على جمع الحطب قرب مخيم المازحين جنوبي محافظة درعا.

ووفق تفاصيل الجريمة التي أوردها التجمع فبينما كان الطفل ورفاقه يجمعون الحطب من مكان قبالة فرع المخابرات الجوية وتوجهت نحوهم دورية من الفرع، ولدى محاولة تامر ورفاقه الهرب أمر رئيس الدورية أحد الجنود بإطلاق النار عليهم، وعندمارفض المجند تنفيذ الأمر قام الضابط بإطلاق النار على الطفل وأصابه في قدمه ليجهز عليه بعدها بـ13 رصاصة.

وقد قامت الدورية باعتقال الأطفال في الفرع وتعذيبهم بشكل وحشي لمدة 3 أيام ثم أفرجت عنهم بعد ضغوطات محلية.

قد يعجبك ايضا