في عيادة طبيب الأسنان

ريمة خطاب | شبكة مراسلي ريف دمشق امتلأت غرفة الاستقبال بالمرضى، ولم يبق مكان شاغر، صفان من المقاعد البلاستيكية، كل واحد منهما عشرة مقاعد.بالقرب من كرسي العجوز السبعيني، جلس شاب في الثلاثين من عمره تقريباً، وبجواره فتاة يبدو أنها لم تتجاوز العشرين من العمر، الشاب الوسيم ذو اللحية الشقراء الخفيفة، والعينان الخضراوتان اللتان رقدتا خلف نظارته
اقرأ أكثر...