جريمة من نوع آخر

131


أقدم رجل على حرق طفليه حيين أحدهما رضيع عن طريق سكب البنزين عليهما وإشعال النار فيهما.
وذلك في قرية العكيرشي جنوب شرق محافظة الرقة شمالي شرقي سوريا
وقد ذكرت مصادر أن المدعو “ع. ا” أقدم على هذا الفعل بعد عودته من سوق الأغنام واكتشافه نفوق كبش الأغنام لديه، وقد تسببت فعلته بإصابة طفله ذو الخمسة أعوام بحروق خطرة وقد تم نقله إلى مشافي العاصمة دمشق لتلقي العلاج، أما الرضيع فحروقه متفاوتة.
و بحسب ما ذكر فإنهاليست الجريمة الأولى لهذا الوالد بحق طفله الأكبر، فقد ضربه قبل شهر حتى كسر يده ورجله، وحين تحسنت حالته الصحية، قام بحرقه دون شفقة.
كما ذكر أن المدعو “ع. ا” ارتكب جرما آخر بمساعدة أحد أقربائه وذلك بضرب شخص طاعن في السن من جيرانه بأداة معدنية على الرأس ما أدى إلى نقله للمستشفى وذلك بعد خلاف على ضمان إحدى الأراضي الزراعية في المنطقة.
وبالرغم من أفعال هذا الشخص الجرمية لم يتم تقديم أي شكوى ضده أو استدعائه واعتقاله، من قبل المسيطر على الأرض قسد او ما يسمى “قوات سوريا الديمقراطية”
وقد سبق أن تداول نشطاء على مواقع التواصل الاجتماعي، في 9 مايو/أيار الماضي، تسجيلاً مصوراً يظهر امرأة مسنة تربط حفيدها الصغير بالحبال في مدينة الرقة بعد أن تخلى عنه والديه، وذلك حتى لا يستطيع مغادرة المكان ويغيب عن ناظريها.

قد يعجبك ايضا