بيان حول مؤتمر اللاجئين الذي دعت له روسيا في دمشق .

200

بيان حول مؤتمر اللاجئين الذي دعت له روسيا في دمشق
حرر بتاريخ 11/11/2020

برعاية من الاحتلال الروسي ودولة الإرهاب إيران عقد اليوم في العاصمة الســورية دمشــق مؤتمر يدعو لعودة اللاجئين إلى سوريا، وكأن السبب الرئيسي في لجوئهم قد انتهى.

ما زال المجرم بشار أسد ونظامه موجودون في السـلطة وهم الســبب الرئيسي لهجرة كل هؤلاء السوريين حيث يشكل اللاجئون والمهجرون غالبية الشعب السوري في أقل الإحصاءات.

وعلى بعد أمتـار من مكان انعقـاد المؤتمر يقبع مئات آلاف المعتقلين في ســجون الأفرع الأمنية لعصــابة نظام أسد فيما يعاني من تبقى من السـوريين في مناطق الأسد من الخطف والاعتقالات والتضييق الأمني، كما تستمر روسيا وإيران بشن ضربات عسكرية على المدنيين شمال سوريا.

إننا في الفعاليات الثورية لدمشــق وريفها في الداخل والخارج وكما ندين هذا المؤتمــر ونجرم كل من شارك فيه فإننا ندعو الأمم المتحدة ومؤسساتها المعنية للعمل على تطبيق القرارات الدولية وتحويل بشار أســد ونظامه إلى المحاكم الدولية، لينالوا جزاء جرائمهم بحق الشعب السوري طيلة السنوات الماضية،ونعلن للعالم جميعًا أنه لا مجال لعودة اللاجئين أو المهجرين إلى سوريا قبل رحيل المسبب الرئيسي لتهجيرهم وهو المجرم بشار أسد ونظامه الأمني وإخراج جميع المعتقلين والكشف عن مصير المفقودين.

قد يعجبك ايضا